منيب المصري يدعو لتمتين الجبهة الداخلية بوجه مخططات الاحتلال

| نُشر بتاريخ | الثلاثاء 07 نوفمبر 2017 |

منيب المصري
منيب المصري

غزة

دعا رئيس التجمع الوطني للشخصيات المستقلة منيب المصري إلى تمتين الجبهة الداخلية الفلسطينية لحماية المشروع الوطني في وجه مخططات تصفية القضية الفلسطينية، مؤكدًا أن الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي سيبقى مفتوحًا طالما بقيت حقوقنا مسلوبة.

وأوضح المصري في مقالة أن تمتين الوضع الداخلي يأتي "باستكمال خطوات إنهاء الانقسام والذهاب نحو انتخابات تشريعية ورئاسية، وإعادة تفعيل منظمة التحرير الفلسطينية وفق ما تم الاتفاق عليه عام 2005، والاتفاق على برنامج سياسي جامع، وأيضًا الاتفاق على أساليب وطرق مقاومة الاحتلال، وكذلك العمل وبشكل قوي على حث شعوب وحكومات العالم على دعم حركة مقاطعة دولة الاحتلال (BDS).

ورأى أن الطريق الصحيح لحماية المشروع الوطني قد يكون بالتوجه نحو تجديد الشرعيات، وإعادة إحياء روح العمل الجماعي والتخلص من المصالح الفئوية الضيقة، "لأن فلسطين أكبر من الجميع، ولم يتبق لدينا الوقت للخلاف والتناحر في ظل وجود احتلال هدفه النهائي القضاء على كل ما هو فلسطيني".

وقال: "وأيضًا وفي سبيل إعادة تفعيل العمل العربي المشترك، وفي سبيل الحفاظ على الأمن القومي العربي بشكل عام، وتلبية لطموحات الشعوب العربية لا بد وأن يكون هناك اجتماع طارئ لرؤساء وملوك الدول العربية جميعها تدعوا إليه جامعة الدول العربية في سبيل وضع استراتيجية وسياسات واضحة للتعامل مع ما هو قادم، فما يلوح في الأفق من تقسيم المقسم واستهداف دول عربية أخرى في حروب وصراعات داخلية يستدعى الدعوة لهذا الاجتماع".


شارك

Results not available


Results not available